دليل اللعبة

دليل BlueStacks للمبتدئين للعب لعبة The Lord of the Rings: War

لعبة The Lord of the Rings: War هي لعبة إستراتيجية تختبر قدرة اللاعب على التخطيط المسبق لإنشاء مملكة قوية يمكنها الوقوف في وجه أي تهديد قد يصل. بالنسبة للمحاربين القدامى من هذا النوع ، فإن الطريق نحو النجاح مألوف لأنهم يستطيعون تأسيس بداية رائعة تضعهم على المدى الطويل. قد لا يتمتع المبتدئين بنفس الرفاهية ، لذا فهم يصبحون أهدافًا للأقوياء ما لم يتعلموا بعض المفاهيم الأساسية التي سوف تساعدهم على الوقوف في أرضهم في لعبة لاعب ضد لاعب الصعبة.

دليل BlueStacks للمبتدئين للعب لعبة The Lord of the Rings: War

حان الوقت للاعبين الجدد لمواجهة المحاربين القدامى المخضرمين من خلال التعرف على الأساسيات التي تضمن للاعبين بداية قوية. بمجرد التعرف على هذه المفاهيم وأهميتها ، تكون على وشك الحصول على مملكة قوية جدًا يمكنها الهجوم أو الدفاع ضد لاعبين آخرين دون القلق بشأن التعرض للسحق في المقابل. سيقدم دليل المبتدئين هذا شرحًا متعمقًا للنقاط المهمة التي تحتاج إلى تدوينها من البداية إلى النهاية.

تنمية الإقتصاد

اقتصاد المملكة هو الجزء الأكثر أهمية الذي يجب الحفاظ عليه بشكل صحيح إذا أراد اللاعب التنافس ضد لاعبين آخرين. يعني وجود اقتصاد مستقر أنه يمكن للاعب بناء البنى التحتية أو تحديثها باستمرار وتدريب جنود جدد للحفاظ على ميزتهم العسكرية. لإنشاء اقتصاد قوي ، يجب على اللاعب ترقية هياكل الموارد الضرورية وممارسة الإدارة الذكية للموارد لإنشاء نظام يسمح لهم بعدم نفاد الموارد أبدًا.

دليل BlueStacks للمبتدئين للعب لعبة The Lord of the Rings: War

سنقدم مقالة أكثر تعمقًا حول إدارة الموارد في مقالة منفصلة ولكن بالنسبة لأولئك الذين هم في عجلة من أمرهم للعب اللعبة والحصول على أفضل بداية ممكنة ، فإن النصيحة الجيدة التي ستساعدك على البقاء في المقدمة هي تحسين إنتاج الموارد واحتلال أكبر عدد ممكن من البلاط.. بمجرد إنشاء نظام إنتاج وظيفي ، سيكون كل شيء آخر في اللعبة أسهل. هناك أيضًا طرق أخرى للحصول على الموارد إذا كنت في حيرة من أمرك ، لذا لا تنس اكتشافها أيضًا.

القوة العسكرية

بمجرد إنشاء اقتصاد وظيفي ، فإن الشيء التالي الذي عليك القيام به هو تحسين قوتك العسكرية. إن امتلاك جيش موثوق به للدفاع عن مملكتك وتوسيع اهتماماتك هو ما سيساعدك على الفوز باللعبة. لإنشاء جيش قوي ، سيحتاج اللاعبون إلى تجنيد القادة وتجهيزهم بالقوات التي سوف تتبعها. كلما كان القائد أقوى ، زاد عدد الجنود الذين يمكن قيادتهم في جيشهم الذين يمكنهم التغلب على الأعداء.

دليل BlueStacks للمبتدئين للعب لعبة The Lord of the Rings: War

مشكلة تطوير جيشك هو أنه يتطلب الكثير من الموارد لتحقيقه. بصرف النظر عن القوات التي تشكل جزءًا من جيش القائد ، ستحتاج إلى احتياطيات لتجديد القوات التي ستفقد كثيرًا في الصراع اللانهائي الذي سيشارك فيه اللاعبون. مرة أخرى ، تأكد من استقرار اقتصادك بحيث يمكن أن تفعل ما تريد القيام به في اللعبة ، بما في ذلك إنشاء جيش. إن رفع مستوى القوات وتسوية القادة هم أمران ضروريان أيضًا في تطوير الجيش.

توسُّع الأراضي

تتمثل إحدى الميزات الفريدة في لعبة The Lord of the Rings: War مقارنة بألعاب استراتيجية الوقت الحقيقي أي RTS الأخرى في أنها تركز بشدة على توسيع المنطقة. يتمتع اللاعبون بخيار احتلال البلاط للاستفادة من مملكتهم. لا يقدم البلاط ميزة إستراتيجية عندما يتعلق الأمر بالنزاعات الإقليمية فحسب ، بل يساعد أيضًا المملكة من خلال منح موارد إضافية. ستطلب اللعبة من اللاعبين احتلال أكبر عدد ممكن من البلاط وفقًا لحد البلاط الحالي حتى يكونوا في صدارة المنافسة.

دليل BlueStacks للمبتدئين للعب لعبة The Lord of the Rings: War

سيكون التوسع الإقليمي هو الجزء الأكثر دموية في اللعبة لأن الخادم النشط سيترك اللاعبين يحاولون إزالة البلاط من بعضهم البعض. سيتطلب هذا الجزء من اللاعبين امتلاك جيش موثوق به للدفاع عن أراضيهم من الأعداء. عادةً ، سيحتل اللاعبون الأقوى معظم البلاط مما لن يترك للاعبين الأضعف شيئًا سوى قصاصات على الخريطة. يجب أن يسعى اللاعبون ليكونوا أقوى لاعب في منطقتهم حتى لا يضطروا للخوف من استغلالهم من قبل لاعبين آخرين.

إنتاج الطاقة

إخلاصا للمواد المرجعية ، تعطي لعبة The Lord of the Rings: War أهمية لقوة الخواتم. في اللعبة ، أنت صاحب خاتم من السلطة يسمح لك بقيادة مملكة متنامية. يمنح الخاتم اللاعب مكافآت غير فعالة مختلفة ستساعد مملكته على الازدهار في القطاعين الاقتصادي والعسكري. هذا يعادل “البحث” في ألعاب استراتيجية الوقت الحقيقي (RTS) الأخرى ولكنه يختلف في الحقيقة أنه لا يحتوي على قائمة انتظار خاصة به وسيتم بدلاً من ذلك الترقية باستخدام النقاط.

دليل BlueStacks للمبتدئين للعب لعبة The Lord of the Rings: War

يمكن الحصول على قوة الخاتم من خلال تحديث خاتم القوة. يتم ذلك عن طريق تجميع قوة الخاتم التي يتم إنتاجها بشكل غير فعال من خلال القيمة التراكمية للبلاط المحتل. كما أن مهاجمة البلاطات غير المحتلة ستكافئ اللاعب بقدر ضئيل من قوة الخاتم. بمجرد أن يجمع اللاعب عددًا معينًا من قوة الخاتم ، سيكون قادرًا على استخدامها لتسوية الخاتم والتي ستمنح اللاعب نقطة مهارة واحدة لترقية أي قدرة واحدة متاحة.

إكمال المُهمّات

مثل كل لعبة لعب الأدوار ، يتم منح اللاعبين مهام من أجل وضعهم على المسار الصحيح عند لعب اللعبة. قد تبدو بعض هذه المهام مهملة ولكن من المهم متابعة الحملة الرئيسية حتى تتمكن من الحصول على مكافآت مثل الموارد المجانية والأحجار الكريمة وعناصر التسريع التي يمكنها تسريع تقدمك عند ترقية مملكتك. تتكون الحملة الرئيسية من عدة فصول يمكن للاعبين إكمالها واحدًا تلو الآخر.

دليل BlueStacks للمبتدئين للعب لعبة The Lord of the Rings: War

على الرغم من أنه مطلوب عمليًا متابعة الحملة الرئيسية ، إلا أن هذا لا يعني أنه يجب على اللاعبين فقط اتباع المهام بدقة على لوحة المهمة. يعد تطوير مملكتك ككل أمرًا مهمًا للحفاظ على السرعة في المستوى مع اللاعبين الآخرين وتعزيز تقدمك كقائد أفضل. افعل ما بوسعك عندما تكون المهمة الحالية تستغرق وقتًا أطول وتأكد من أن أولويتك القصوى هي التطوير دائمًا.

BlueStacks جولات

أخبار

انقر للتثبيت

احصل على الوصول إلى محتوى الألعاب الأكثر شمولاً في النشرة الإخبارية الأسبوعية.

لعب ألعاب الأندرويد المفضلة لديك على جهاز الكمبيوتر.